Skip Ribbon Commands
Skip to main content

الاستراتيجية الوطنية للصحة 2018-2022

الاستراتيجية الوطنية للصحة             2018-2022

السياق الإستراتيجي

تقوم  الاستراتيجية الوطنية للصحة 2018-2022 على مبدأ أن تنمية وتطوير النظام الصحي لأي أمة لا يعمل فقط على الحفاظ على الصحة العامة وعلاج المرضى، بل إنه بمثابة استثمار حيوي في مجتمعات هذه الأمة ومستقبلها. تم وضع هذه  الاستراتيجية مع الأخذ في الاعتبار العناصر التالية:


أجندة الأمم المتحدة للتنمية، والتي تنص على أن "ضمان الحياة الصحية وتعزيز رفاه جميع الأفراد في مختلف الأعمار إنما يعد عنصراً جوهرياً في سبيل تحقيق التنمية المستدامة".

مفهوم توفير التغطية الصحية للجميع، الصادر عن منظمة الصحة العالمية  والذي يؤكد على أن "كافة  المجتمعات والشعوب بوسعهم استخدام الخدمات الترويجية والوقائية والعلاجية والتأهيلية والتسكينية التي يحتاجون إليها، على أن تتسم تلك الخدمات بمستوى فعال من الجودة الوافية".

السياق الإقليمي لحالات التذبذب السياسي والسمات الديموغرافية المتغيرة وقوى العمل المتنقلة والتنافس فيما بين الخدمات الصحية والتغيرات الاقتصادية الجوهرية.

 

الإطار الاستراتيجي للاستراتيجية الوطنية للصحة 2018–2022:


لماذا نحن في حاجة إلى  استراتيجية؟

على الرغم من التطورات العديدة التي أنجزناها على مدار السنوات الأخيرة، مازال هناك عدد من التحديات التي علينا التصدي لها. 

الرؤية

"مستقبلنا في صحتنا": تحسين الوضع الصحي للشعب القطري، تلبية احتياجات الجيل الحالي والأجيال القادمة، وضع نظام متكامل يهدف إلى توفير مستوى أفضل من الخدمات الصحية وخدمات الرعاية وتقديم قيمة أعلى للجميع.

تمثل الاستراتيجية تحولاً شاملاً في التفكير، وتتمثل رؤيتنا في ترجمة هذا التحول إلى الواقع العملي للرعاية الصحية في قطر. ويبين الشكل أدناه هذا التحول.

يتطلب هذا التحول التزاما كبيرا بتخصيص الوقت وتوفير الموارد والعمل في شراكة مع المعنيين بالقطاع الصحي بمن فيهم السكان ومؤسسات الرعاية الصحية والشركات والمؤسسات الحكومية والمجتمع المدني والإعلام والعمل معا لتحقيق صحة أفضل، رعاية أفضل وقيمة أفضل لسكان قطر.

صحة أفضل، ورعاية أفضل وقيمة أفضل

الهدف ثلاثي الجوانب هو نهج عالمي معروف تستند إليه هذه الاستراتيجية على غرار كثير غيرها من الاستراتيجيات الصحية الحديثة في العالم. وسيركز النهج المتبع في القطاع الصحي في السنوات المقبلة على رؤية صحة أفضل ورعاية أفضل وقيمة أفضل، مع ضمان اعتبار هذه الجوانب الثلاثة في جميع ما نقوم به لتحقيق النتائج المرغوبة. وسنوائم نهج تنفيذ الاستراتيجية مع رؤية صحة أفضل، ورعاية أفضل وقيمة أفضل في إطار تحقيق أجندة التغيير والتحسين. (معهد تحسين الرعاية الصحية 2017).

نهج صحة السكان

إن تطبيق منهج صحة السكان جزء جوهري من جهودنا لتحقيق رؤيتنا.  يهدف هذا المنهج إلى تحسين الخدمات الصحية من خلال تلبية الاحتياجات الصحية لمختلف المجموعات السكانية عوضاً عن التوجه نحو الأفراد، مع وضع في الاعتبار تأثير عناصر مثل النوع والمنطقة الجغرافية والحالة الوظيفية والعمر على احتياجات الصحة الفردية.

تحويل الاستراتيجية إلى واقع ملموس

 تحدد الاستراتيجية اثنتي عشرة أولوية، خضع كل منها لعملية حوار ونقاش مكثفة شارك فيها خبراء متخصصون من مجتمعنا الصحي وقدموا مساهمات متعمقة. ونجم عن العملية مجموعة متنوعة من الأنشطة التي اقترحها الخبراء. ثم خضعت الأنشطة المقترحة بدورها إلى تحليل وتمحيص دقيق نتج عنه وضع قائمة شاملة بالأنشطة التي نعتقد أنها تسهم في تحسين صحة المجتمع القطري. وسيجري إدخال هذه الأنشطة إلى دورة تخطيط المشاريع في النظام الصحي ككل. ويبين الرسم التوضيحي أدناه كيف سيتم إدراج الاستراتيجية في عمليات التخطيط الاعتيادية.

أولويات  الاستراتيجية الوطنية للصحة 2018-2022

لقد قمنا بتحديد سبع مجموعات سكانية ذات أولوية إلى جانب خمسة أولويات أخرى على مستوى النظام الصحي، والتي ستنظم وتوجه العمل عبر قطاع الصحة على مدار السنوات القادمة. تعكس هذه الأولويات الاحتياجات الصحية في دولة قطر حسبما تبينها الأرقام الحالية وما تم الاتفاق عليه من خلال عملية تشاور عميقة مع الحكومة والجهات المعنية بالقطاع الصحي. أخذت عملية تحديد الأولويات كذلك في اعتبارها الأولويات الصحية وأفضل الممارسات المتفق عليها على المستوى العالمي.


روابط مفيدة

خدمات أخرى 

خــدمات متنوعة

خدمات صحة المنافذ ومراقبة الأغذية وخدمات العقود والمشتريات

مركز الاتصال الصحي الحكومي

رضا العملاء

رضاكم هدفنا ، و رأيكم يهمنا

الهاتف :
44070000 - 44070270

تواصل معنا

اتصل بنا

ص.ب  : 42
الهاتف : 44070000

أوقات العمل الرسمية
الأحد - الخميس   
07:00 ص - 02:00 م

للتقديم لوظيفة
recruitment2@moph.gov.qa

Map describing the location of MOPH