تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
تسجيل الدخول

استراتيجية قطر للصحة العامة 2022 – 2017

​​​​​​​​​​​​​​استراتيجية قطر للصحة العامة 2017 – 2022 ​

​​​​​​​​​​​تهدف استراتيجية قطر للصحة العامة إلى "إنشاء نظام متكامل وشامل يقدم حلولا فعالة للتحدي​ات الحالية والمستقبلية للصحة العامة"، وستتمكن قط​ر من خلال تطبيق الاستراتيجية إلى تعزيز صحة ورفاهية جميع المواطنين والمقيمين على أراضيها، مع إيلاء عناية خاصة للفئات السكانية المعرضة للخطر.


الأهداف التي تركز عليها الاستراتيجية :

  • ​التخفيف من تأثير وعبء الأمراض الانتقالية (المعدية)
  • الحد من انتشار الأمراض والوفاة المبكرة الناجمة عن تفشي الأمراض غير الانتقالية (المزمنة)
  • تمكين الأفراد من اتخاذ قرارات مبنية على المعرفة لتحسين صحتهم من خلال الحملات التوعوية الفعالة، وتطبيق استراتيجيات الوقاية من الأمراض التي تعزز أمد حياتهم وتمتعهم بالصحة لسنوات أطول
  • تعزيز ​مجال إدارة الكوارث والتأهب للحالات الصحية الطارئة وحالات تفشي الأمراض عبر التخطيط المسبق. ​


العناصر التي تتألف منها الاستراتيجية :

  • وضع رؤية جديدة للصحة العامة من خلال إنشاء تصور لرؤية نظام الصحة العامة بحيث يشجع على إجراء تحسينات كبيرة في صحة ورفاهية السكان.
  • التركيز على الوضع الصحي الراهن للسكان والذي يتلخص في معرفة ورؤية التحديات الحالية في مجال الرعاية الصحية وتحديد النشاط المطلوب للنظام لحماية وتحسين صحة ورفاهية السكان.

 

الممكنات الأربعة للاستراتيجية

تعد الممكنات الاستراتيجية لنظام الصحة العامة إحدى الدعائم التي تحدد كيفية تعزيز نظام الصحة العامة من حيث القدرة، الاستجابة، والمرونة بما يخدم صحة السكان بصورة فعالة، وتسعى الاستراتيجية إلى وضع إطار مفصل للتطبيق بشكل عملي وفعَّال من خلال ورش العمل التعاونية والمشاورات المعمقة مع الشركاء في الرعاية الصحية، تم تحديد أربعة ممكنات استراتيجية، وسيمكِّن التنفيذ الناجح للأهداف الأربعة عشر والمبادرات الاثنتين والأربعين التابعة للممكنات الاستراتيجية من بناء القدرات، الكفاءات، المرونة، ومستوى الأداء المطلوب لمعالجة التحديات الصحية الحالية والمستقبلية.​

Community-participation-and-empowerment 
Manpower-and-capacity-building 
 
Information-and-data 
Leadership-organization-and-accountability 
 

16 مجالا​ صحيا​

 

​الصحة العامة رؤية جديدة

 تتمثل الرؤية الجديدة للصحة العامة في إنشاء منظومة ديناميكية وتعاونية شاملة للصحة العامة تعمل معا لتحسين الصحة والرخاء لقطر ..

 

شركاء الصحة العامة



كافة شركاء الصحة العامة لديهم أدوار يقومون بها، ويعتبر التعاون داخل المنظومة نشاطا ديناميكيا متواصلا ومستمرا، إذ يقوم شركاء الصحة العامة بدور القيادة في بعض الحالات، بينما قد يعملون ضمن فرق تنسيقية في حالات أخرى، وقد يتمكن الشركاء الآخرون من تقديم أنشطة فعالة للصحة العامة إن لزم الأمر. لذلك يلزم إدراك أن الصحة العامة هي مسؤولية مشتركة وهي نشاط هام وجماعي يجب دعمه من جميع الأطراف. كما يتوجب أن تكون كل الوزارات و شركاء الصحة العامة مدركين بأن صحة المجتمع تتأثر بعوامل المجتمع، الاقتصاد و البيئة وبأنها مسؤولية مشتركة بين جميع الأطراف.

 

الوظائف الأساسية للصحة العامة

تعتمد استراتيجية الصحة العامة على عشر وظائف أساسية تم تحديدها من قبل مركز مكافحة الأمراض والوقاية بالولايات المتحدة

 

المبادئ ​التوجيهية السبعة لنظام الصحة العامة المستقبلي

  1. التعاون
  2. ​دعم التعاون وتنسيق أنشطة الصحة العامة بما يتيح اعتماد النظام منهجاً متكاملا للصحة العامة.

  3. ​​المساءلة
  4. ضمان المساءلة على جميع مستويات النظام لتعزيز صحة ورفاهية السكان

  5. الثقة والمصداقية
  6. تعريف جميع فئات المجتمع بالمشكلات الصحية من خلال نشر وتعميم المعلومات السليمة والمتوافقة والواضحة حول القضايا الصحية الرئيسية

  7. الملاءمة الثقافية
  8. تقديم استجابات ملائمة ثقافياً واجتماعياً وبيئياً للتحديات الصحية ذات الأهمية لجميع المجتمعات

  9. الدعم بالبيانات
  10. الاعتماد على البيانات وعلى الأدلة في وضع السياسات واتخاذ القرارات المتعلقة بالصحة العامة والقابلة للتقييم بشكل سليم وفعال

  11. المرونة
  12. إنشاء نظام ديناميكي للصحة العامة قادر على الاستجابة المسبقة للأوضاع الناشئة والاحتياجات الصحية المتغيرة للسكان

  13. الاستدامة
  14. ضمان آليات تحسين الجودة على جميع مستويات نظام الصحة العامة وضمان استدامتها


المنافع العائدة على السكان:

  • تلقي رسائل أوضح وأكثر ملاءمة وثباتا حول الصحة العامة
  • تعزيز الاطلاع على أحدث الإرشادات والنصائح المستندة إلى أدلة علمية للمحافظة على الصحة وتحسينها وتحقيق الرفاهية
  • الثقة بالاستجابة الفورية والفعالة لانتشار الأمراض، وتفشي الأوبئة، ووقوع الكوارث
  • تكوين فهم أعمق بدور الأفراد، والأسر، والمجتمعات المحلية في المحافظة على صحتهم ورفاهيتهم وتعزيزهما
  • الاستفادة من الفرص لتعزيز التثقيف الصحي
  • الإسهام في الحفاظ على حياة أطول وزيادة إنتاجية السكان ¦ والحد من الاعتلالات الصحية، والأمراض، والإصابات، والوفاة المبكرة

 

المنافع العائدة على نظام الصحة العامة:

  • آليات فعالة ومستدامة لحماية و تعزيز الصحة
  • وضوح أكبر فيما يختص بالأدوار والعلاقات داخل المنظومة
  • تعزيز قدرات القوى العاملة في مجال الصحة العامة
  • تخفيف أعباء الرعاية العلاجية كنتيجة لتدخلات الصحة العامة  والبرامج الوقائية المحسنة
  • حوكمة أقوى لتنسيق برامج الصحة العامة وتمكينها وقيادتها  على مستوى اقتصادات الرعاية الصحية وخارجها
  • منظومة تعاونية تركز على تبادل المعرفة والإبداع في مجالات الصحة العامة
  • الاستخدام الأمثل للموارد والاستثمارات في مجال الصحة العامة
  • ضمان التحسين المستمر لعمليات إدارة الأداء
  • المساءلة والشفافية
  • المرونة وسرعة الاستجابة
 


صندوق البريد : ٤٢
التليفون : ٤٤٠۷٠٠٠٠
البريد الإلكترونى : GHCC@MOPH.GOV.QA
ساعات العمل الرسمية :
الأحد - الخميس ٠۷:٠٠ ص - ٠٢:٠٠ م

يسعدنا أن نطلعكم على أحدث رسائلنا الإخبارية